أهلاً بكم الى موقع بلدة عرمتى
الصفحة الرئيسية | بلدة عرمتى | صاحب الموقع | لماذا الموقع | اتصل بنا |
عرمتى تاريخيا.. قبل الاجتياح
بلدة غرمتى
مميزات البلدة
صور جديدة لعرمتى الحبيبة
بعض من المقاومة وتحرير الارض
احتلال عرمتى ... والتحرير
عرمتى بعد التحرير
بلدية عرمتى2009
عائلات عرمتى
أبو ركاب.. ولي في عرمتى
صور من بلدتي الحبيبة
مجلة عرمتى
مواضيع شيقة
إبحث في الموقع
أدخل كلمة للبحث:
  ابحث
حالة الطقس
صور من صيفية عرمتى
مسجد عرمتى الجديد مسجد محمد بن مكي الجزيني العاملي
==================
ابناء عرمتى يوم تحريرها.. بالصور
المقاومون الابطال في عرمتى.. بالصور اول المحررين والواصلين
عيد المقاومة والتحرير
مطعم مروج عرمتى... من بلدتي الخضراء الف الف اهلا وسهلا
ذكرى تحرير عرمتى الغالية
شهداء عرمتى.. لتبقى الكرامة وليكتمل التحرير
من عاضور.... عرمتى
مميزات بلدة عرمتى
ذو الفقار ضاهر.. بطل من عرمتى
افتتاح عيادة لطب الاسنان في عرمتى
راقصة لبنانية..وطبال صهيوني
سؤآل لبلدية عرمتى.....?
منشية عرمتى... منسية عرمتى
صور جديدة لعرمتى
اطلالة بلدتي
عرمتى على موقع بلديات من لبنان
بلدة عرمتى في مجلة الجيش
أماكن من الذاكرة
عملية عرمتى بوابة التحرير الكبير
من شتوية عرمتى
مستوصف عرمتى
المجالس البلدية قي قضاء جزين
عملية جبل أبو ركاب
قصة زينب طالب الحاج
أبناء بلدتي الحبيبة
من أعلام بلدة عرمتى-1
ابنة عرمتى مع فخامة الرئيس
الجمهورية اللبنانية
المحافظات اللبنانبة
محافظة الجنــوب
هوية جبل عامل
قرى أقضية الجنوب
عناوين مواقع بلدات جنوبية
صور مضحكة جدا

  حماس ووحول الربيع العربي .. بقلم : الإعلامية ماجدة الحاج

بقلم : الإعلامية ماجدة  ابراهيم الحاج ،،، بلدة عرمتى
 
 أثارت مواقف حركة حماس الملتبسة الكثير من علامات الاستفهام خاصّة تجاه القيادة السورية التي لم تقصّر يوما في تامين الحماية والرّعاية والدّعم للحركة طيلة فترة اقامتها في سوريا، في وقت خذلها كلّ الحكّام العرب والخليجييّن ، الذين ساهموا في التامر عليها وحصارها منذ انطلاقتها.
 مواقف الحركة التي فاجئت الراي العام العربي والاسلامي ، رسمت اكثر من علامة استفهام حول انزلاقتها في وحول ما يسمى ” الربيع العربي”، وانسجامها السريع مع الحركات الاسلامية الصّاعدة واهمها حركة ” الاخوان المسلمين” المدعومين أميركيّا ، حيث أنّ القاصي والدّاني اصبح يعرف أنّ هذه الجماعة تلقى تأييدا ودعما كبيرين من الادارة الاميركية ودول الغرب ، وليس صدفة اجتياح ” الاخوان ” للأنظمة العربية المستهدفة في مشروع ” الربيع الاميركي” بشكل سريع وتربّعها في الصّدارة وهذا طبعا لم يكن ليحصل لولا دعم الادارة الاميركيّة وأذيالها الغربيّين والعرب.
 لم تكتف حماس بمغادرة دمشق – وهذه اشارة سلبيّة في سجلّها – لأن على الأقل القيادة السّوريّة لم تتخلّى عنها في عزّ أزماتها ، فكان حريّ بها ان تردّ لها الجميل، بل انّها ذهبت بشخص رئيسها اسماعيل هنيّة فورا الى الحضن القطري الموبو ء، المسؤول عن سفك دماء الاف العرب في ليبيا واليمن وسوريا، ولم يعد خافيا على احد أنّ هذه ” الدّويلة ” صرفت منذ بداية الازمة في سوريا مليارات الدولارات لدعم الاف المسلّحين ألّذين أمّنت تسويقهم من ليبيا والسعودية ، وعلى ما يسمّى ” المجلس الوطني السّوري” برؤوسه المتشعّبة حيث تؤمّن له مبالغ ماليّة شهريّة هائلة بغية استمراره . بعد قطر قفز هنيّة الى تركيا – رأس الحربة ايضا في الهجوم على سوريا – وكانت له جلسات غزل مع أردوغان وانسجام تام مع مواقفه وهذا ليس كلّ شيء ، فمنذ أيّام شاهدنا على شاشات التلفزة مسيرة في غزّة برائحة ” حماسيّة ” معادية للقيادة السّوريّة مدّعية نصرتها لما أسمته ” الشعب السوري ” ، وطبعا هي لا تقصد الشريحة الشعبية الكبيرة ألمؤيّدة لقيادتها ورئيسها ، بل المعارضة التخريبيّة ..مع عدم اغفال ألمواقف التي صدرت عن بعض مسؤولي الحركة وهي تتبنّى ظاهرة ما يسمّى ” الربيع العربي ” حيث اعتبر احدهم أنّ هذه الظّاهرة أتت لمصلحة القضيّة الفلسطينيّة !! مصلحة القضيّة الفلسطينيّة وتدعمها أميركا!!!!!!

كلّ ذلك الى أن اعلن رئيس الحركة اسماعيل هنيّة بالفم الملان من القاهرة مساندته وحركته لما أسماه ” نصرة الشعب السوري ضدّ عنف النظام بحسب تعبيره!!
 الى اركان هذه الحركة التي اعتبرناها جهاديّة مقاومة ، ليس هكذا يتصرّف الجهاديون ، فعلى الاقل صفة المجاهد تقرن بالشرف والرجولة وردّ الجميل بأحسن منه ، أما انتم ، فأين ردّ جميلكم الى القيادة السوريّة والرئيس الأسد شخصيّا ألّذي نصركم في عزّ هجمات الصهاينة وأميركا والعرب عليكم وهو يتعرّض الان لأشرس مؤامرة من “الثّلاثي ” المذكور، أهكذا تكافئونه في أزمته؟؟ هل قصّر يوما هو ووالده الراحل من أجل دعمكم ونصرة قضيّتكم؟ وشعبكم الذي نشرته اسرائيل شتاتا في أصقاع العالم، هل يوجد فلسطيني في الدول العربية يعامل “كمواطن ” توازي امتيازاته المواطن السوري وحتّى افضل منه ؟ لمن لا يعرف ، الرئيس الراحل حافظ الاسد – وهو الرئيس العربي الوحيد – كانت له توصيات شخصيّة بايلاء اللاجئين الفلسطينيّين رعاية خاصّة ، حتى انّ للفلسطيني الافضليّة على المواطن السّوري في تولّي أيّ وظيفة، وظروف الفلسطينيين الحياتية والمعيشيّة لا تقل درجة عن المواطنين السّوريين… اذا كان الرئيس الأسد يتعرّض لما يتعرّض له اليوم ، وهو يدفع الثمن الباهظ ، فهذا بسبب مواقفه الدّاعمة والحاضنه لفلسطين وقضيّتها ومقاومتها … إنّ الخيار ” الاخونجي ” الجديد الذي اختارته حماس ألمدعوم من اميركا سيزيلها حتما عن خارطة المقاومة التي لم ولن نتخلى عنها كشعوب عربية، و ستكون هذه الحركة حتما الخاسر الأكبر في المنطقة ،لانّ وحول ” الربيع العربي ” التي تنزلق اليها ،ستوسّخ نصاعة قضيّة فلسطين وستزيل مقاومتها الى غير رجعة .
وقعت حماس في فخّ اميركا واسرائيل وعلقت في ” صنّارتهما ” الاخونجيّة وعميلتهما قطر ،،،، في هذه المرحلة الخطيرة التي تمرّ بها منطقتنا العربية والهدف من كلّ ما يحصل هو تصفية القضية الفلسطينية، لا يسعنا القول سوى ،،عليك العوض يا فلسطين.

آخر الأخبار
تبعد عرمتى عن بيروت 85 كلم وعن صيدا 43 كلم وعن جزين 13 كلم تعلو عن سطح البحر بحوالي 1150 م تمتاز عرمتى بمناخها الجميل وطبيعتها الخلابة وبطيبة اهلها


   
إنضم الى القائمة البريدية
الإسم: *
البريد الإلكتروني: *
الهاتف:
   تسجيل
مقــالات الاعلامية ماجدة الحاج
مقالات الاعلامية ماجدة الحاج
 
Powered By
عدد الزوّار
الصفحة الرئيسية | بلدة عرمتى | صاحب الموقع | لماذا الموقع | اتصل بنا
موقع بلدة عرمتا
info@aramta.com - mail@aramta.com
© جميع حقوق الطبع محفوظة 2017